القائمة الرئيسية

الصفحات

أخر الاخبار

الرئيس عبد الفتاح السيسى ينعى اسر شهداء كرم قواديس


اجتمع مجلس الدفاع الوطني، مساء  امس الجمعة، برئاسة الرئيس عبد الفتاح السيسي،  القائدالاعلى  للقوات المسلحه "وبحضور كل من رئيس مجلس الوزراء، ووزراء الدفاع والداخلية والخارجية والمالية، ورئيس أركان حرب القوات المسلحة، ورئيس المخابرات العامة، وقادة الأفرع للقوات المسلحة، ورئيس هيئة العمليات، ومدير المخابرات الحربية، وذلك للوقوف علي مستجدات الأوضاع الداخلية والموقف الأمني في البلاد.
وقد اعلان الرئيس  عبد الفتاح السيسى الحداد لمده 3ايام واعلان حاله الطوارى فى منطقه الاحداث
كما أدان المجلس القومي لرعاية أسر الشهداء والمصابين الحادث الإرهابي الغادر الذي استهدف كمين أمني بمنطقة "كرم قواديس" في العريش من خلال سيارة مفخخة، أودت بحياة نحو 30 جنديًا إلى الآن وخلفت عشرات المصابين.
وننشر لكم اسما الشهداء حسب التوزيع الجغرافى  للمحافظات
محافظة الدقهلية: مجند تامر ماهر رجب 21 سنة، أحمد على فاضل علي 20 سنة، فرج محمد فرج 21 سنة.
محافظة البحيرة: الملازم أول محمد زكريا عبد الهادي 24 سنة، أحمد فتحي السيد 21 سنة، عادل أحمد رمضان 20 سنة.
محافظة المنيا: أيمن صلاح عبد العال 21 عاما، عمر عدلي محمد 21 عاما، عادل عيد أمين 21 عاما، مفدى زكي عوني 22 عاما، شنودة أنور إسحاق 21 عاما.
محافظة الشرقية: أحمد سعيد إبراهيم 21 عاما، كيرليس فاضل حبيب 21 عاما.
محافظة دمياط: رامي السيد محمد 21 عاما، محمد عصام فوزي 21 عاما.
محافظة كفر الشيخ: إبراهيم أحمد عبد الحليم 21 عاما، أحمد مصطفى إبراهيم 20 عاما، ومصطفى حسن صلاح 21 عاما.
محافظة القاهرة: محمد حجاج علي 21 عاما.
محافظة الأقصر: محمود عبد الراضي عبد اللطيف 21 عاما.
محافظة قنا: عبد الرحمن شعبان محمد 20 عامًا.
محافظة الفيوم: صبرى محمد محى الدين 20 عاما.
محافظة الإسماعيلية: مازن حمدان عبود 21 عاما.
وهذهى احدى كلمات حفيد المشير ابو غزاله قبل استشهاده

  ملازم "محمد ابو غزاله "وهو ينعى صديق له
قبل استشهاده بأسبوع، أرسل الشاب العشريني، برقية تعزية لصديقه النقيب محمد مجدي، أحد قوات حرس الحدود، الذي لقى مصرعه في انهيار نفق برفح، قائلًا له: "الله يرحمك ويكتبك من الشهداء.. من أحسن الناس أدبًا وأكثرهم خجلًا وأعفهم لسانًا، اللهم الحقنا به على خير وأحسن إليه واكتبه في الشهداء وأنزل برد السكينة على أهله".
وكما اعلنت جامعة المنصورة أن العمليات الإرهابية الخسيسة، لن تنال من عزيمة الشعب المصري الذي ضحى من أجل تحرير أرض سيناء، وسيضحي من أجل محاربة الإرهاب دفاعًا عن عزة وكرامة ورفعة مصر.
أعلنت الجامعة، في بيان لها، مساء أمس، الحداد ثلاثة أيام وتأجيل الأنشطة والفعاليات والمهرجانات الطلابية؛ حدادًا على أرواح شهداء مصر الأبرار الذين ضحوا بأرواحهم الطاهرة الذكية وامتزجت دماؤهم بتراب الوطن دفاعًا عن أرض مصر وأمن شعبها، تنفيذًا لقرار الرئيس عبدالفتاح السيسي بإعلان حالة الحداد العام في جميع أنحاء جمهورية مصر العربية لمدة ثلاثة أيام حدادًا على أرواح شهداء العريش وذلك اعتبارًا من اليوم، وحتى غروب يوم الإثنين الموافق 27 أكتوبر 2014.
وقالت الجامعة: "كما تدين و تستنكر جموع جماهير الجامعة من أعضاء هيئة التدريس وعاملين وطلاب العمليات الإرهابية الغادرة في سيناء وتعلن مساندتها للقوات المسلحة داعين الله عز وجل أن يتغمد شهداء مصر الأبرار برحمته وأن يلهم ذويهم الصبر والسلوان. وكما أدان المجلس القومي لرعاية أسر الشهداء والمصابين الحادث الإرهابي الغادر الذي استهدف كمين أمني بمنطقة "كرم قواديس" في العريش من خلال سيارة مفخخة، أودت بحياة 28 جنديًا إلى الآن وخلفت عشرات المصابين. 
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات